الطحلب والوصول الخفي للسلطة – ترجمة الفيلم الكوري الغامض Moss


أحييكم أيها الإخوة والأخوات الكرام وأقدم لكم عملا سينمائيا يناقش أفكارًا محفزة للبحث والنقاش. إلا إنني قبل التطرق لتفاصيل العمل أود الاعتذار عن التأخر في تقديم الترجمة، حيث أعلنت عن ذلك منذ عام مضى ثم تأجل المشروع أو تعطل بسبب تغير الظروف التي أدت لتبدل جدول الترجمات لدي تبدلاً كبيرًا. إلا إن الترجمة تمت اليوم بفضل الله وبها من الأفكار ما يستحق النقاش والتأمّل.
قدم المخرج الكوري المميز كانج وو سوك فيلمه الجديد الطحلب في نهاية عام 2010 وحاز على تقدير جماهيري مرتفع وتقييم فني جيد حصل من خلاله على أربع جواز في مهرجان الحزام الكبير في كوريا الجنوبية منها جائزة أفضل مخرج وأفضل تصوير سينمائي. ويتميز هذا المخرج بإتقانه لنوعية أفلام الغموض والإثارة حيث شاهدت له فيلم سليميدو الذي ترجمه زميلنا شابي شحاتة في منتدى الديفيدي العربي. وقدم المخرج كذلك مجموعة من الأعمال جيدة المستوى مثل ثلاثية عدو الشعب. وفي الطحلب تمكن المخرج وطاقم العمل من وضع توليفة ترمي إلى إبراز الفكرة الرئيسية ألا وهي الوصول إلى السلطة تحت أي ثمن.



اعتمد جو العمل على عناصر الغموض والإثارة التي تحبس الأنفاس، إلى درجة أن أحد معلقي موقع تقييم الأفلام IMDB ذكر مؤكدا “أن المتفرج على مدار ساعتين و40 دقيقة تقريبا لن يشعر بأي ملل إطلاقا“، وإن صح هذا، فإنه يتطلب إخراجًا حرفيًا عالي المستوى لشد انتباه المشاهد طوال هذه الفترة غير القصيرة. ولعل مجموعة من العوامل ساعدت بتحقيق هذه الميزة منها توافق القصة وحبكتها مع رقي فكرة الموضوع وكذلك عدم نمطية الشخصيات وإمكانية تحليل دوافعها وتمييز أدوارها. ودائما ما يصطدم المشاهدين غير المعتادين على الأفلام الآسيوية بمشكلة تشابه الشخصيات (حسب نظرتهم غير المعتادة) وهي مسألة نسبية تختلف من شخص لآخر، فمن ناحية مشاهدين آخرين (وأنا منهم) قد يصعب التمييز بين الشخصيات الشقراء من البيض سواء ذكورا أم أناثا في الأفلام الأمريكية أو الأوروبية. ولذلك لا بد من التخلص من هذه العادة التي قد تتطور لتصل إلى حد النظرة العنصرية لأجناس البشر إذا أراد المشاهد الاستمتاع بالروائع الآسيوية. وتتكامل بذلك عناصر شد المُشاهد منذ الدقيقة الأولى للعمل وحتى نهايته لتكوّن عملا جذابا زاده المخرج بعنصر النهاية المفاجئة والصادمة التي يطلق عليها بعالم السينما Twist فأضاف نكهة تعطي مزيدا من الأكسجين بنهاية المشاهدة.




قضية العمل: الوصول إلى السلطة


تستفزنا قضية الفيلم لمناقشة أبعادها ومنظورها غير البسيط. إن السعي للحصول على النفوذ والسلطة ليس أمرا معيبا بحد ذاته، فالدول التي تنعم بمناخ من الحرية والاستقرار تتيح المجال أمام كل مجموعة منظّمة أن تسعى للوصول إلى هرم السلطة. ويقصد بالسلطة هنا سلطة القيادة السياسة أو المال والمركز الاقتصادي أو المكانة الدينية التي تتيح التأثير بالمجتمع تأثيرا فعالا. لكن المشكلة تتمثل بمن يلجأ إلى استخدام أساليب ملتوية وغير شرعية للوصول إلى ذروة السلطة أو النفوذ بكافة أشكاله. فآفة النظام السياسي أن يكون بلا شرعية مباشرة من الشعب، وهذه الشرعية لا بد أن تجدد كل فترة زمنية متقاربة وذلك عبر آلية “الانتخاب”. ودون ذلك فإن وجود أي نظام أو سلطة بلا شرعية يعد اغتصابا لحقوق الشعب. ومن اللافت أن تشوّه سلطة القيادة السياسية يؤدي إلى فساد جميع أنواع السلطة الأخرى المنضوية تحت جناحه. أما آفة سلطة المال ومراكز الاقتصاد فتكمن بشيوع السرقة ونهب المال العام واضمحلال المبادئ الأخلاقية الرادعة للصوصية بالمجتمع، فإن كان علية القوم يمارسون السرقة و”الحرمنة” فلا بد أن يسير على خطاهم كثير من الناس ممن لا ضمير لهم، وبالتالي تتفسخ الدولة من الداخل وتقترب من شفا الانهيار. أما آفة المركز والمكانة الدينية فتظهر بعد تحوله أداة بيد السلطة السياسية لكي تحصل منه على الشرعية الدينية، والواقع أن هذه النقطة السلبية حدثت منذ العصور الغابرة وفي كل الدول والإمبراطوريات التي اندثرت ولا تزال تحدث في يومنا هذا، فعلى سبيل المثال عمدت الحكومات الصهيونية في فلسطين المحتلة إلى الحصول على الشرعية الدينية الإسلامية وكان بعض مما يوصفون “بالإئمة” يدعون لها على بعض المنابر، وكانت السلطة الصهيونية تسمح بعرض خطبة إسلامية على التلفزيون الرسمي “الإسرائيلي” كل جمعة تحت ذريعة “التسامح الديني”، وهذا ضحك على العقول ما بعده ضحك!
كل هذه الأفكار نجدها واضحة بالعمل وإن كانت بشكل رمزي مصغّر.


الترجمة الـ136


أحتفل معكم بترجمتي الـ136 والعقبى لكم أيها المترجمين والمترجمات الجدد والشباب بطريق الترجمة المرئية. وبإذن الله ستستمر المسيرة بالترجمة المرئية عبر انتقاء الأعمال الراقية والهادفة. وتعد هذه الترجمة مرهقة لكثرة عدد سطورها (1560 سطرا) وقد تأخرت بها بسبب بعض المشاغل والمتابعات للظروف غير المستقرة بالمنطقة، فأعتذر لكم عن ذلك على أمل التعويض بانتقاء عمل آخر جميل بمشيئة الله.

moss-2010_21891375859178

نسخ العمل


Moss.2010.720p.BluRay.x264-EbP

8 جيجابايت

رابط التورنت (من هنا)

Moss.2010.BD.MiniSD-TLF

1 جيجا و200 ميجا

Moss.2010.DVDRip.XviD.AC3-ViSiON

2 جيجا و180 ميجا

الترجمة من هنا

وتقبلوا مني أطيب تحية

فيصل كريم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s